#FirstPersonStories

Apply for support
A selection of #FirstPersonStories © European Endowment for Democracy
Back to #FirstPersonStories

ألكسندر إليساشفيلي

28 May 2020

مؤسس حزبٍ سياسيٍ جديد يحترف إنتاج شرائط الفيديو خلال أزمة فيروس كورونا المستجد

استفاد قائد الحركة المدنية في جورجيا ألكسندر إليساشفيلي من فترة الحجر لينتج سلسلة شرائط الفيديو تتناول مواضيع متعدّدة، بدءًا من حث المواطنين إلى ملازمة منازلهم، ومرورًا بالتعليق على النظام التربوي، ووصولاً إلى إعطاء دروسٍ في التاريخ للأطفال وتسليط الضوء على الإرث الثقافي الذي تنفرد بها جورجيا، ووثائقي يستعرض مراحل تطوّر نظام سكك الحديد في الدولة.

ألكسندر إليساشفيلي شخصيةّ معروفة في جورجيا، فهو صحفيٌ سابق يألف أصول الاطلالات الصحفية والمقابلات، وأستاذٌ محاضر في مادّة التاريخ، وسياسيٌ حلّ في المرتبة الثانية في الانتخابات البلدية في العاصمة تبليسي في العام 2017، وأيضًا ناشطٌ في مجال البيئة والتخطيط المدني.

بعدما فرضت جورجيا الحجر المنزلي بتاريخ 21 آذار/مارس، استفاد إليساشفيلي من فترة الحجز ليُعيد تحديد مكوّنات هويته العامة ويعيد توجيه الحركة المدنية التي يرأسها والتي تهدف إلى تعزيز مشاركة الجمهور في شؤون حوكمة البلد، وتأمين العين الساهرة في وجه الفساد، والمشاركة في اختيار وبناء القيادات السياسية المستقبلية.

الضغط في سبيل تحقيق الاصلاح الانتخابي في جورجيا

اضطلعت الحركة المدنية بدورٍ محوري خلال الاحتجاجات السلمية التي حرّكت الأوضاع في جورجيا خلال فصل الصيف الماضي ابتداءً من بتاريخ 20 حزيران / يونيو 2019، على إثر تحدّث العضو في مجلس الدوما الروسي عن الحزب الشيوعي سرغي غافريلوف من على مقعد رئيس برلمان جورجيا في انتهاكٍ صارخٍ لقانون مكافحة الاحتلال فيما لا تزال روسيا تحتلّ 20% من الدولة.

إصلاح النظام الانتخابي واعتماد التمثيل النسبي كان من أهمّ مطالب الحركة الاحتجاجية. خلال الحملة الاحتجاجية، تعاون إليساشفيلي مع أكثر من 25 حزبٍ معارض، وترأس عدّة فعالية امتدت على مدى عدّة أشهر وشملت كلّ البلاد. وقبيل أزمة فيروس كورونا المستجد، توصّلت حكومة جورجيا والأحزاب المعارضة إلى اتفاقٍ حول المسألة بحيث يخصّص البرلمان 120 من مقاعده للتمثيل النسبي لجميع الأحزاب والمستقلين المتجاوزين لعتبة 1% (بدل 5%) من مجمل أصوات الناخبين في جميع الدوائر، بينما يخصّص 30 مقعدا فقط لحزب الأغلبية الحاصل على أعلى عدد من الأصوات.

إليساشفيلي يرى أنّ هذه الترتيبات التي ما زالت تحتاج إلى مصادقة البرلمان عليها لتصبح نافذة، تشكل نجاحًا كبيرًا سيغيّر ثقافة "الفائز يفوز بكل شيئ" التي سادت المشهدية السياسية في جورجيا خلال العقد الماضي وسمحت للحزب الحاكم بالسيطرة على كافة أوجه الحكم فيما تم تضييق الخناق على النقاش الحرّ.

يفيد إليساشفيلي بأنّه قد تم توقيف ناشطٍ وعددٍ من المتظاهرين السلميين خلال احتجاجات العشرين من حزيران. وفيما تمسّك الناشط الموقوف ببرائته طوال مدّة اجتجازه، تولّت الحركة المدنية الدفاع عند أمام المحكمة وأثبتت في نهاية المطاف أنّ كان مجرّد متفرّج، وتحوّلت هذه القضية إلى قضيّة كبرى في البلد.

الحركة المدنية تملك اليوم عدّة مكاتب في العاصمة تبليسي وفي عددٍ من المدن الجورجية، ولديها فريق من 20 شخص يتولى تنسيق عمل مئات المتطوّعين الموزّعين على مختلف الأراضي الجورجية.

Elisashvili Body

 

إنتاج شرائط فيديو تثقيفية تتناول الارث الثقافي الجورجي خلال جائحة الكورونا

تحرّكت السلطات الجورجية بسرعة في وجه جائحة الكورونا، ففرضت على المواطنين ملازمة منازلهم وسمحت لهم بمغادرة المنزل فقط لممارسة الرياضة، وخلال ساعاتٍ محدّدة في اليوم. إبان هذا الواقع الجديد، تحوّل إليساشفيلي وزملائه إلى خطّ العيش الأحادي النمط وأطلقوا حملةً لتشجيع المواطنين على ملازمة منازلهم أرفقوها بشرائط فيديو تثقيفية عدّة.

يقول إليساشفيلي إنّ فايسبوك هو منصّة التواصل الاجتماعي المفضّلة لدى الجورجيين، ولهذا السبب ترى أنّ مختلف الأحزاب السياسية أسّست قنواتٍ لها على موقع فايسبوك. ويضيف إليساشفيلي ممازحًا "فايسبوك أصبح شاشة التلفزيون عندنا"، فهو يستقطب أعدادًا إضافية من الناس يومًا بعد يوم، حتى من الجيل الأكبر.

ركّزت الحركة المدنية منذ تأسيسها على الاصلاح التربوي. وفيما توالى 24 وزيرًا على حقيبة التربية والتعليم خلال العقدين المنصرمين وحمل كلٌّ منهم أجندته الإصلاحية، إلا أنّ أًيًا من هذه الأجندات لم تحقق النجاح. وبناءً على هذا الواقع، أنتجت الحركة المدنية شريط فيديو تناول الأمور التي يجب القيام بها وتوقَّف عند الشوائب الموجودة في النظام التربوي القائم في جورجيا.

ينتقد إليساشفيلي وبشدّة الحصص الدراسية التي يؤمنها النظام التربوي الحكومي اليوم عبر الانترنت، وقد أنتج هو وفريقه شريط فيديو آخر حدّد فيه الحصص الدراسية التي يجب أن تكون على الانترنت وأطر تنظيمها.

عاد إليساشفيلي إلى عباءة استاذ التاريخ وأعدّ سلسلة شرائط فيديو تناول فيها تاريخ جورجيا، فحقّقت هذه السلسلة شعبية كبيرة في صفوف الأطفال والكبار على حدٍّ سواء. قلّة من الناس كانوا يعرفون أنّ جورجيا هي من أوائل الدول التي اعتنقت المسيحية، وأنها على الأرجح أول دولة تبدأ بصناعة النبيذ، منذ حوالي 8،000 سنة.

استفاد إليساشفيلي من هذه الأسابيع الأخيرة لتسليط الضوء على ثراء التراث الثقافي الجورجي، ويقول "أنا أهوى هذه الأمور. أحبّ الكنائس. ولكننا نعيش في دولة يفكّر شعبها بالذهنية الروسية. الناس يعتبرون أنّ صيانة الكنائس وغيرها من المباني القديمة هو من مسؤوليات الحكومة، لكن الحكومة لا تملك لا المال ولا الوقت. يجب أن تُسلَّم هذه المباني إلى أفراد من القطاع الخاص يكونون قادرين على ترميم هذه المباني القديمة الجميلة وربما تحويلها لاستخداماتٍ أخرى، كمساكن أو منازل خاصة. أنا أؤمن بشدّة بأن التراث المحلي هو مصدر ثروة، ويمكن أن يكون موردًا اقتصاديًا مهمًا لنا. ترميم الكنائس يمكن أن يساعد على تحقيق الانتعاش الاقتصادي."

Elisashvili Body2

خلال الصيف الماضي، أنتج إليساشفيلي وزملاؤه سلسلة وثائقية تناولت أثر سكك الحديد على الحياة المدنية في جورجيا، وبيّنت كيف أن مدن جديدة قد نمت على طول خط سكك الجديد فيما تم استثناء مدن أخرى ، منها كوتايسي مثلاً، بسبب الفساد الذي كان سائدًا في حينه. حقّقت هذه السلسلة الوثائقية التي تم بثها عبر موقع الفايسبوك نجاحًا غير متوقع خلال هذه الأسابيع المنصرمة التي قبع فيها السكان في منازلهم، في عالم الانترنت، وفق عبارات إليساشفيلي.

في موضوع الكورونا تحديدًا، اطلع متطّوعو الحركة المدنية بدورٍ محوري في مؤازرة الاستجابة الحكومية لجائحة الكورونا حيث طوّر عددٌ من المبرمجين تطبيقًا إلكترونيًا يسمح بتحديد كافة الاماكن التي قصدها حامل الهاتف والأشخاص الذين اختلط بهم من خلال كودٍ يصدره التطبيق في حال إصابة صاحب الهاتف بالفيروس. قدّم المبرمجون هذا التطبيق إلى الحكومة وهي تستخدمه اليوم ضمن استجابتها لفيروس كورونا المستجد.

إليساشفيلي يخطّط اليوم لمجموعة إضافية من شرائط الفيديو سيتناول فيها الإرث الجورجي الثقافي والتاريخي والموسيقي، كما يخطّط لحلقاتٍ إضافية لسلسلة سكك الحديد.

خلال فترة الحجر، انكبّ إليساشفيلي وفريقه على بلورة البيان التأسيسي لحزبٍ سياسي جديد وبلورة خطة الحزب لدولة جورجيا وشعبها إبان الواقع الجديد الذي أوجدته جائحة فيروس كورونا المستجد. بتاريخ 22 أيار/مايو 2020، تم رفع الحجز فعاد إليساشفيلي إلى مشاريعه السياسية ونشاطاته العامة، وإعلن بتاريخ 26 أيار/مايو عبر صفحته على موقع فيسبوك عن نيّته بتشكيل حزبٍ سياسيٍ منفصلٍ عن الحركة المدنية سيشارك في انتخابات تشرين الأول/أكتوبر 2020.

Stay in touch

Sign up for all the latest news, stories and events straight to your inbox.