النطاق الجغرافي

تركّز المؤسسة الاوروبية من أجل الديمقراطية بشكل أساسي في عملها على دول الجوار الأوروبي (دول الشراكة الشرقية والشرق الأوسط وشمال افريقيا) ودول غربي البلقان وتركيا. الدول التي يحق لها الحصور على الدعم من الجوار الشرقي هي: أرمينيا، أذربيجان، روسيا البيضاء، جورجيا، مولدوفا وأوكرانيا. أما دول الجوار الجنوبي فهي: الجزائر، مصر، الأردن، ليبيا، لبنان، المغرب، فلسطين، سوريا تونس.

سنة 2015، تم توسيع صلاحيات المؤسسة الأوروبية من أجل الديمقراطية لتشمل تقديم المنح بناء على طلبات واردة من بلدان في المنطقة المحاذية لدول الجوار، بحسب الاحتياجات، وحجم الأموال المتوافرة، وكذلك الأولويات السياسية. وتشمل هذه البلدان: البحرين، تشاد، إيران، العراق، إسرائيل، الكويت، مالي، موريتانيا، النيجر، عمان، قطر، المملكة العربية السعودية، السودان والإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى كازاخستنان، قيرغيزستان، روسيا، طاجيكستان، تركمانستان وأوزبكستان. سنة 2018، وسّعت المؤسسة الأوروبية من أجل الديمقراطية عملياتها لتشمل غربي البقان – ألبانيا، البوسنة والهرسك، كوسوفو، جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة، الجبل الأسود وصربيا.

ليس ملزمًا التواجد في أحد هذه البلدان لكن ينبغي أن تنطوي الأنشطة المقترحة عامة على مشاركة كبيرة من فاعلين من هذه البلدان وأن تستهدف السكان في هذه البلدان.

إطّلع على المزيد من التفاصيل حول السياق العام والتحديات التي تواجه الجهات المستفيدة من المنح التي تقدّمها المؤسسة، وأيضًا المنهجية التي تعتمدها المؤسسة والقيمة المضافة التي تحقّقت لكل دولة من الدول المستفيدة.

* جميع الإشارات إلى كوسوفو على هذا الموقع الإلكتروني تمتثل لقرار مجلس الأمن رقم 1244 (1999) من ذون الإخلال بالوضع القانوني لكوسوفو

ابقوا على تواصلٍ دائمٍ معنا

اشتركوا لتصلكم آخر الأخبار والقصص والفعاليات إلى بريدكم الإلكتروني